Saturday, September 06, 2008

قللنا فخارها قناوي.. بتقول حكاوي وغناوي

.
لم يكن شهرا كريما مع أهالي الدويقة
قررت أبطل صيامي بلعن الحزب الوطني الحاكم
.

21 comments:

CQ said...

hahaha hahaha .. anal masry .. ok .. um ehm

I have nothing productive to say .. please disrgard this comment.

error said...

آخر سلطنة

Fahad Al Askr said...

شدني تعليق لأم مفجوعة على موقع العربية

قالت "هاتوهم، أشوفهم لو ميتين عاوزة أشوفهم" كيف ستنام ليلتها يا ترى؟

DiLLi O MiLLi said...

أنا من سمعت الخبر .. بطل صيااامي
ودامه باطل .. راح أكمل
حسبيااااااالله علييهم
الحزب الحاكم على نوابهم على تجارهم النصابين
الفقاره حتى بعشيشهم ماااا سلمواااا

Broke said...

تذكرت فلم حين ميسرة و إنقبض صدري .. اللي مات إرتاح لكن الله يعين من عاش

حسبي الله على حكومتهم الظالمة .. ولاّ مصر لا ينقصها شيء حتى لا ينعم شعبها بحياة شبه كريمة


::

الأغنية ..عوار قلب لأسباب كثيرة

Hanan said...

That piece of news somehow brought back a scene from yesterday's Egyptian show "Fi Aydee Ameena". A little kid fell off the window as she was cleaning it, reminding me of a scene from our old house when our old Egyptian help used to clean the windows in a similar fashion (And also bringing unexpected tears to my eyes that I repressed very gallantly). The poor are just too wretched in Egypt. Do these stories ever end?

مُحَسّدْ said...

البيوت عشوائية بجانب جبل المقطم
والسكان يتحملون جزء من المسؤولية

لكن المسؤولية الكبرى تقع على عاتق الحكومة التي صمتت عنها وتأخرت كثيرا جدا جدا في انتشال البائسين تحت الانقاض

والله مأساة

المصريون يعيشون مآس يومية

iDip said...

ربنا يجازي اللي كان السبب
:(

and thanks for lifting my mood with Sheikh Imam قدس سره

ma6goog said...

شسالفة ؟

Shurouq said...

CQ
I'm not prejudice against unproductive comments. Feel free to share.

Error
اي.. ما توقعت ألقاها عاليوتوب

Fahad al Askr
الله يعين الأهالي.. هالناس مظلومين بحياتهم وبموتهم

Dilli
والقهر يطلع مسؤول مصري عالعربية ينكر غضب الجماهير ويقول إن اللي صار وارد والناس تتقبل هالحوادث

ما أحب أدعي على أحد بس وقتها تمنيت يكون هو اللي تحت الأنقاض

Broke
صدقتي.. المصريين مو المفروض يكون هذا حالهم

وسلامة قلبك :*

Hanan
الله يرحم أم حمدي.. يا ريتها ظلت عندنا وما رجعت مصر

محسّد
الفقير خياراته محدودة وأحيانا معدومة، وسكان العشوائيات تحت تحت خط الفقر، ما أقدر ألومهم على أي شي

iDip
أغاني إمام فيها الداء والدواء

Ma6goog
السالفة إن مصر ما عدنا نسمع منها إلا أخبار الكوارث والمصايب

3abeer said...

In egypt..old buildings never get renewed nor demolished.

للأسف حياة بني آدم رخيصه في مصر أم الدنيا

error said...

then again its depressing

Diver said...

الكويتيين من زمان قالوا الفقير ولد عم الجلب و الحكومات تعامل الفقراء كذلك

حسبنا الله و نعم الوكيل

ملاحـظـة said...

كانت مأساة
مسكين المواطن المصري اللي على قد حالة
او الفقير

كانت الاخبار جدا كئيبة
المشكله في العشوائيات يا شروق انها غير مخططه وصعب الدخول اليها لانها بخرائط الحكومة اراضي فضى
بينما الناس بنت عشيش و بيوت من الطوب الاحمر
و بالتالي للاسف الانسان الفقير اهو الثمن

يبقى السؤال الحكومة ليش ما تشدد عليهم؟
لأن الناس غلابه و حتروح فين

مشرق said...

مرسالك وصل
أشكرك بصدق على هذا البوست
وليتك تمدين كفيك حتى أقبلهماعرفاناوامتنانا
ولكي أبطل صيامي رسميا
تضامنا معك
:)

Anonymous said...

في خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

اجار الدين كشمش said...

رمضان كريم

لا تجوز اللعنه على المسلم
لا يجوز إلا الدعاء

اذا انتي في حب عذري

لمصر واهلها الفقراءو المساكين والغارمين
وتتمنين الخير لهم

ادعي لمصر واهل مصر ان لا يسلط الله عليهم من لا يرحمهم
كالحزب الوطني او غيره
"""""""""
اخاف اييهم مثل صداموا

الشيخ اجار

فمالله

Sowhat said...

مصر مشاكلها مشاكل ...

واراها صورة مستقبلية قاتمة للكويت للأسف

عرفت الخبر عن طريقك شكرا

Harlow said...

شروق مشكوره إنج استقبلتي الأنفايت
بس أنا ماخذه بريك الحين بس انشالله لمن أرد راح أكتب لج كومنتس

*hearts*

راعيها said...

أنا بطلت صيامي لما قدم دميثير اقتراح بقانون باعطاء كل رب أسره 15 ألف دينار

على فكره الكثير من عشوائيات القاهره رفضوا تركها و الذهاب خارج العاصمه ... و ابرزهم العشش المحيطه بالإهرامات ... والاسباب انتوا عارفينها

daggero said...

فيه منو كتير

عند أول زيارة لمصر رأيت شخص نايم على سطح عربة القطار اللى رايح على فين وسألت سائق التكسى كيف هذا الشخص عامل كده فرد على وقال
ده فيه منو كتير

يعنى للأسف
disposable people ,

الله يرحم الأموات ويصبر أهاليهم

الحين عندنا أهنى فوق النص مليون مصرى
يعنى نفس موضوع الفلسطينين قبل الغزو وهم فى كل مكان ولو وقفوا مع البنغال فى الأحداث الأخيرة مثل ما سووا أيام خيطان جان صارت لكويت فى خبر كان وخاصة فى أيام أجازات الصيف

المراد أن أهل مصر أدرى بشعابها
ومسألة الأسكان عندهم لها أسبابها

ولكن ليش دولتنا الفتية عندها طابور أسكان 15 سنة
والحمد لله مافى أى كارثة طبيعية حصلت لنا عدا أزدياد الهزات الأرضية الخفيفة والمتوسطة فى السنوات الأخيرة
والأ شنو كان مصير الناس
إذا فقدت بيوتها لاقدر الله

أسفين على الأطالة وخاصة أول مرة أعلق عندكم