Monday, June 07, 2010

A non-chronological, non-logical report


تذهب، ثم تعود
تذهب، تكذب، تنسى، تكذب مرة ثانية، وأخرى، وتعود

تعود ولا تنوي أن تعترف

تذهب، ثم تعود
تذهب، تقطع خشبا، تدهن حائطا، تلصق صورا، تقرأ بيانا وتعود

تعود بمزاج أفضل وشقوق صغيرة في كفيها

تذهب، ثم تعود
تذهب، تكفر شهرا، لا تهتم، تكتب للعاتبين، تقرأ للغائبين، تنام طويلا ثم تعود

تعود بقصة جديدة

تذهب ثم تعود
تذهب باتجاه العاصمة، تتخطى إشارة حمراء، تبتسم لسائق، تغير الأغنية وتعود

تعود بثياب أخف وعقل مثقل


تذهب، ثم تعود
تذهب، تقرأ تصريحا، لا تفهمه، تقرأه باللغة الأم، يبدو أصعب، تيأس، فتعود

تعود.. وقد ناحت بقربها حمامة


تذهب، ثم تعود
تذهب لتسقي العامل ماء، تسقط حقيبتها، يملأها التراب، تعطس ثلاث مرات وتعود

تعود إلى البيت، مرورا ببيتهم

تذهب، ثم تعود
تذهب، تصعد جبلا، تعبر جسرا، تبني بيتا، تبحر حتى شاطئ القرم وتعود

تعود بشعر أطول وبشرة أقسى


تذهب، ثم تعود
تذهب، تخبرهم بما كان، تسمع ما تقول، تنصت أكثر، تسمع ولم يعد يعنيها ما تقول، فتعود

تعود لتعيد ترتيب القنوات على جهاز الاستقبال

تذهب، ثم تعود
تذهب ليقطع الجراح ورما، ويلقي نكتة، ويرفع القناع لتطمئن بأنه بخير وتعود

تعود فيصبح مكتبها أكبر

تذهب، ثم تعود
تذهب لتعاند المطر، والمعارف، والأقربين فلا تحمل شمسية وتعود

تعود بمعايير مختلة ورئة ملوثة

تذهب، ثم تعود
تذهب، تقبل طفلا، تقتل آخر، توزع كل أقلامها وأوراقها وتعود

تعود على هيئة دب قطبي
.

19 comments:

Anonymous said...

أنها تخاريف

هل أنتي هبله؟
ماذا جرى لك ايتها الحسناء؟

Shurouq said...

lol
أجل، أجل
لقد فقدت عقلي كما فقدت تلفوني قبل أيام

جبريت said...

دب قطبي بهالحر يصير قوزي

Shurouq said...

جبريت
تعود على هيئة دب قطبي في روسيا أو ألاسكا

قطبي مو قطبكم

frortdrum said...

واااو
نوون كااف
هاااء
رااء داال
جييم حااء
احرف الهجااء
مابال من خرف من غير دااء
هل هو بلااء؟
ام هبهه بلهااء؟

بي اس: مدونتك مثل سوق المباركية بين مدونات الأفينيوز وال380

Shurouq said...

Frortdrum..
أحسن.. يعني مدونتي فيها رهش

ثري ايتي وايد يمدحونه

Anonymous Farmer said...

أشوف صايرة شب الليت طف الليت اليوم

You gotta lot more to offer than that.

http://jabriya.blogspot.com/2006/06/about-last-night.html

My little heroine.

أبو جيج يدور نعاله said...

مو متعوّد أقرأ بوست بمدونة محلية طوله أكثر من خمس أسطر و ما يتطرق لنوع من أنواع الأكل (كيك - فروزن يوغرت - همبورغر)أو جهاز من أجهزة (أبل) الوكيحة


مدونتج غلط فى غلط و لازم إتبلشين بصور ريوقج باجر و بعدها فيلمين يوتيوب لمقاطع من مسلسل درب الزلق أو دعايات كويتية داثرة

Shurouq said...

Farmer..
That's ancient history, and I'm no heroine.. I'm a rebel without a cause :)

بو جيج
ترى كل شي سويناه.. الأكل والآبل
الفيديوات والدعايات
التشيز كيك والسمر بريك

واعذرني على الطوالة، يعني يكون لحظة تجلي وحوار مع الذات

Anonymous Farmer said...

It ain't history if it inspires me today.

Get back on the street like the energizer bunny that you are.

And stop hanging around useless gatherings; they'll turn you into an intellectual snob, and that's the worst kinda snob.

ma6goog said...

لا حول و لا قوة الا بالله

هذا مصير كل ليبرالي شريف بهالديرة

يضرب اخماس بأسداس

:(

Anonymous said...

هاهاهاهاهاههه شفتي شروق اكو وحده تقول ت .،. ثري ايتي يعني ثري سكستي هاهاهاهاه ده

Deema said...

أود المشاركة في التعليق على موضوعكم الفاضل، و أشير إلى وجوب طباعته ثم التوقيع عليه ثم تصديره ثم بعثه إلى إدارة التقارير الأسطورية الغير مؤرخه

و التي سوف ترفقها ضمن ملفاتها لحين تعيين زمن مخصص للعناية بها

بالديسار said...

فنانه

The Simper said...

i read ur post.. and while thinking what to write as a comment.. i read this comment:

"بي اس: مدونتك مثل سوق المباركية بين مدونات الأفينيوز وال380"

and i shall say: elli malah awal malah taaali!

The Dagger said...

As Foghorn Leghorn would say: "What, I say, what's that girl?!"

اجار الدين كشمش said...

اخ

The Simper
كلام عين العقل ووهو الصح
مدونتها مثل المباركيه ..لان المباركيه
ملك حر ..لمالكيها لاتستطيع الحكومه
ان تملي عليهم ماتريد

اما الافينيوز و ال 360 عقود ايجار
املاك دوله ..جبرات
مصيرهم بيد اصغر موظف في التجاره
و هيئة الصناعه
ولذلك راوسسهم كل تحت الدوله

الحقيقه وصفك عجيييب

فمالله

DK said...

Magical ...

احبك في الله يا شروق ;P

Morning said...

جميلة جداً تذكرني بعبث محاولات بروميثيوس وبفكرة العود الأبدي لدى نيتشة!!
انها رحلة مضنية الخروج من الذات، لنكتشف الفراغ والخيبة، ونعود بعد ذلك الى الى ذواتنا نبحث فيها عن لحظة من السكينة سرعان ما نضجر منها لنبحث عن خيط الضوء القادم من الخارج ... وهكذا دواليك ذهاب ورجوع .. انه الانسان عندما يسكنه قلق الوجود!!
برافو .. ما عليج من بعض التعليقات!